مظاهرات مقتدى الصدر … تدمير الخيم وإحتلال الساحة وطعن وقتل المتظاهرين

اخبار العراق:

محسن السراج

أولا لسانك فيه لكنه هل أنت عراقي وحتى لو جذورك ليست عراقية ماكو مشكلة أي انسان عاش في العراق وشرب من ماء دجلة والفرات يبقى عراقيا ً بس فقط سؤال؟ الشيء الثاني أنت تدعي مقاومة حسنا لماذا لاتذهب ومن معك تتظاهرون في مكان آخر وليس في ساحة التحرير أم الغرض هو تدمير الخيم وإحتلال الساحة وطعن وقتل المتظاهرين.

لانريد الأذى لأي انسان فما بالك بالانسان العراقي لماذا لاتذهبون وتختارون مكانا آخر غير ساحة التحرير لأنكم بهذا تستفزون المتظاهرين الأحرار وهم فقدوا أكثر من 600 شهيد وفقدوا أكثر من 20 الف جريح وهم هتفوا ليس لهم علاقة لا بأميركا ولا بايران أم الغرض من هذا أنكم تريدون الإعتداء على الخيم والتشابك مع الثوار، لاتظن الشعب العراقي يترك أبناءه لقمة سائغة لكم وربما سيحصل لكم ما لاتحمد عقباه وأنا أسمع كلامك حيث لغة التخوين والتهديد هذه تذكرت إعلامي معمر القذافي وكيف كانوا يظهرون مثلك وهم يهددون شعبهم ويتهمونه بالخيانة.

أم هو الوهم والإنحياز التأكيدي المسبق، سنقضي عليهم ونطردهم من العراق بقوة المجاهدين ومحور المقاومة هذا التهديد والتحريض مانطقت به هذا تحريض علني على مذابج جماعية ضد المتظاهرين العزل يعاقب عليه القانون العراقي والقانون الدولي، ياضمير العالم هذا مايجري الان في العراق، هاهي ولاية الفقية بعد أن ساهمت بطريقة ماكرة في قتل محمد باقر الصدر وفي قتل والد مقتدى الصدر بطريقة غير مباشرة تورط ولاية الفقية.

مقتدى في فخ خطير ليكن أسير الفصائل المسلحة التي طالمها وصفها بالوقحة وهو الان واقع في براثنها ويجتمع بهم هناك وتدار الدفة من قم وأعتقد أن شعار العراقيين “ايران بره بره بغداد حره حره” بعد كل هذه الحماقات والتحريض العلني على الاجرام
والقتل سوف يعود بقوة أكبر مع أن مقتدى الصدر لم يحدد مكان التظاهر بعد، ولكنه ينفذ بوعي منه أو بلا وعي أجندة ولاية الفقية في العراق واذا لم يرعوي فسيدخل العراق في أتون وحصار ومشاكل نحن في غنى عنها، أضافة الى دورة السلبي في انتفاضاتنا اذ حالما يدخل فيها يخربها.

وكالات

783 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in مقال.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments