مليون نخلة في العراق ضحية الجفاف والتجريف

أخبار العراق: يعد العراق من أكثر الدول العربية التي تمتلك شجر النخيل، إلا أن توالي الحروب وأزمات المياه ألقت بظلالها على إنتاج التمور في العراق.

أصاب الجفاف مليون نخلة بسبب ملوحة مياه محافظة البصرة ولم تنتج تمرة واحدة، وهذا ما أجبر قسماً كبيراً من المزارعين على التخلي عن العمل في مجال الزراعة.

واكد عضو اتحاد المزارعين العراقيين، أحمد خصاف العبادي، من محافظة كربلاء، في تصريح صحفي، الثلاثاء 27 اب 2020، أن هناك عمليات تجريف وقتل للنخيل في مناطق كثيرة لتحويل النشاط من زراعي إلى سكني أو تجاري بهدف بيعها لمتنفذين وأعضاء أحزاب ضمن منظومة الفساد التي لم تستثنِ شيئاً في العراق، فضلا عن انتشار آفات النخيل وعدم العناية بالمجال.

وفي ذات السياق، أعلنت الشركة العامة لتصنيع وتسويق التمور العراقية، عن تراجع العراق إلى المرتبة السادسة عالمياً في إنتاج التمور، ليغادر قائمة الدول الخمس الكبار عالمياً في هذا المجال، بينما كان يتربع على عرش الإنتاج على مدار عقود ماضية.

وقال محسن فياض مالك أحد بساتين النخيل، في تصريح لوسائل اعلام محلية، إن ملايين النخيل ماتت بسبب المياه المالحة ولم نعد نستفيد من العمل في الزراعة ومن العناية ببساتين النخيل، فقد ماتت النخيل ولم تنتج. لهذا يترك المزارعون الزراعة ويلجؤون إلى العمل كعمال بأجور يومية.

من جانبه قال أكرم حسين، وهو موظف متقاعد: “كان منسوب الماء يرتفع فيما مضى ويدخل إلى البساتين ويغمرها. لكن البساتين أصابها الدمار حالياً وتحولت إلى فضاءات خالية، مع نزوح عوائل من غير محافظات الى البصرة وبنوا فيها البيوت، قضي على النخيل وبنى الناس بيوتاً في بساتين النخيل. هذا الماء لا ينفع ونحن نبتاع ماء الشرب”.

ويعاني أربعة ملايين من سكان البصرة من مشكلة شحة المياه، فالبصرة ذات السدود الثلاثة ودجلة والفرات والخليج ليست قادرة على توفير مياه الشرب وتواجه في كل سنة مشكلة شحة المياه.

وحذرت وزارة الزراعة العراقية من تأثر قطاع الزراعة في البلاد بسبب عدم التوصل إلى حل لأزمة المياه مع الجانب التركي.

واستحوذ العراق على الترتيب الخامس العام الماضي، قبل أن يغادر القائمة التي اقتصرت على السعودية ومصر والجزائر وإيران والإمارات هذا العام، وفق بيان صادر عن الشركة العامة لتصنيع وتسويق التمور، الاثنين 24 اب 2020، مشيرة إلى أن تراجع الإنتاج يعود الى تدني أسعار التمور وضعف الصناعة التحويلية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

877 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments