نجل وزير النفط يصرف 2500$  لكل ليلة في السليمانية.. ويلتقي بمسؤولي شركة نفطية

أخبار العراق: في العراق ‬نادراً‭ ‬ما‭ ‬يعتمد‭ ‬أبناء‭ ‬المسؤولين‭ ‬على‭ ‬إمكانياتهم‭ ‬الذاتية‭ ‬في‭ ‬بناء مستقبلهِم،‭ ‬بل‭ ‬تجدهم‭ ‬يلهثون‭ ‬خلف ‬مغريات‭ ‬سلطة‭ ‬ونفوذ‭ ‬آبائهم،‭ ‬ويتربعون‭ ‬على‭ ‬الكراسي‭ ‬الثرية‭ ‬في‭ ‬المكاتب‭ ‬الإدارية‭ ‬الفخمة، واخر مثال على ذلك هو نجل وزير النفط، إحسان عبد الجبار، الذي صرف 2500 دولار في الليلة الواحدة بالسليمانية.

وخاطب عضو تحالف الأمل الكردستاني غالب محمد علي، الاثنين 20 أيلول 2021، وزير النفط متسائلا ماذا يفعل ابنك في السليمانية؟.

وقال علي في تغريدة عبر تويتر: معالي وزير النفط ماذا يفعل ابنك في السليمانية؟.

واضاف: اتى بالطائرة وعاد بسيارة لكزس موديل ٢٠٢١ !! ولكن أبناء البصرة الذي يفتقرون للماء العذب وانت مرشح محافظة البصرة اما ابنك يصرف ٢٥٠٠ دولار لليلة واحدة في السليمانية!!!.

وفي تغريدة ثانية هاجم النائب وزير النفط على خلفية لقاء ابنه بمسؤوليين في السليمانية.

وقال علي في تغريدة عبر تويتر، “من البصرة الى السليمانية، معالي وزير النفط، اذا كانت قيوان شركة معنية بالمشتقات النفطية و النفط خام، ما هي نوع العلاقة بين ابنكم وهذه الشركة؟ كما عرفنا ان ابنك يلتقي بمسؤوليها في السليمانية، الا يجب أن تكون علاقتكم رسمية بوجود معاليكم في هذا اللقاء؟”.

وقد سبقه بمثل هكدا فضائح مدوية، الكثير من ابناء المسؤولين. ففي شباط 2020، تناقلت وسائل الإعلام تورط جواد أبن محافظ النجف لؤي الياسري بقضايا فساد وتهريب المخدرات وإستغلال منصب والده للحصول على عدة مناصب، وقُبض عليه عن طريق كمين نُصِب له.

وفي عام 2018 تم إلقاء القبض على سرمد أبن رئيس الوقف السني عبـداللطـيف الهميّم بتهمة تعطيل محطات الإطفاء ونصب كاميرات فـي حمّامات النساء بمقر الوقف السني .

وإستغل مهـدي، في آذار عام 2014، منصب والده هادي العامري وزير النـقل السابـق، ليعطـي أوامـره مـن بيـروت لسلطـات مطـار بـغداد الدولي بعدم السماح لطائرة الشرق الأوسط اللبنانية بالهبوط في المطار وإجبارها للعودة الـى بـيروت بكامـل ركابها لأن مهدي وصل متأخراً بعد إقلاعها!.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

217 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments