هل ينجح العراق من انتزاع حصته المائية من تركيا؟

أخبار العراق: أعلنت وزارة الموارد المائية، الجمعة 11 حزيران 2021، عقد اجتماع عراقي تركي مرتقب لبحث ملف الاطلاقات المائية على نهري دجلة والفرات.

وذكر بيان لوزارة الموارد المائية أن وزير الموارد المائية مهدي رشيد الحمداني أعلن عن اجتماع فني مرتقب مع الجانب التركي في انقره بتاريخ 21 / 6 / 2021 لمناقشة الاطلاقات المائية على نهري دجلة والفرات وتفعيل بروتوكولات التعاون في مجال المياه.

وشهد نهرا دجلة والفرات الشهر الماضي انخفاضا كبيرا في مناسيب المياه، ما اثار ضجة كبيرة في وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بينما لجأت وزارة الموارد المائية إلى استخدام الخزين المائي لاعادة المناسيب.

وحذرت لجنة الزراعة والمياه والاهوار البرلمانية، في وقت سابق من تفاقم أزمة المياه قريباً بعد تراجع الخزين المائي بالسدود والبحيرات وانخفاض مناسيب دجلة والفرات.

وقال عضو اللجنة جمال فاخر ان  الحصص المائية للعراق من نهري دجلة والفرات والروافد القادمة من ايران وتركيا، لازالت دون المستوى السابق وما يحصل حاليا هو الدفع بالخزين الستراتيجي لرفع منسوب نهري دجلة والفرات، ما يعني أنه في حال مجيء موسم الشتاء بأمطار قليلة فستحصل كارثة انسانية وبيئية وزراعية لا تحمد عقباها في البلاد.

وكان تقرير المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة العام الماضي، قد أكد أن مستويات المياه في نهري دجلة والفرات تتناقص “بمعدل غير مسبوق”، مما قد يؤدي إلى تهجير قسري لمجتمعات بأكملها.

 

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

41 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments