ورود العزاوي…اول مخرجة عراقية توثق انتفاضة تشرين

اخبار العراق: كتب مهدي عباس…

ورود العزاوي طاقة فنية مملوءة بالحماس وحب المهنه، فهي الوحيدة تقريبا في محافظة ديالى المستمرة بالعمل دون توقف رغم تخرجها من كلية الفنون في ديالى وعدم توفر الفرص للاستمرار في العمل الا انها مصرة على الاستمرار ما ان تنتهي من فيلم حتى تفكر بفيلم اخر وكنت ولازلت افرح بها وهي تستشيرني مع كل فيلم تنوي القيام به وكان اخر فيلم شاهدناه لها هو فيلم حسجة العام الماضي والذي اثار اعجاب السينمائيين.

ورود حملت كاميرتها وجاءت من محافظة ديالى لتتواجد في ساحة التحرير وتصور فيلما وثائقيا عن ما يجري في ساحة الشر فهذه وتركز على دور المراة العراقية البطلة في هذه الانتفاضة المباركة انتفاضة تشرين/ أكتوبر.

مع اللقطات الأولى للفيلم ومن خلال صور مأخوذه من الجو تقدم لنا ورود بانوراما لساحة التحرير والمتواجدين بها لتلتقي بإحدى المسعفات ومن خلال احاديثها نتعرف على مايجري في هذه الساحة وعن مدى الحقد والاجرام الذي يمارس ضد شبابنا لانه نزل يريد حقه في الوطن.

ركزت ورود عن دور المراة في هذه الانتفاضة، فبالاضافة للتظاهر هناك فتيات يسعفن الجرحى وفتيات يرسمن لوحات جميلة على الجدران ونساء كبيرات في السن يخبزن للمتظاهرين واخريات يغسلن ملابس المتظاهرين انها دورة حياة كامله في هذه الساحة المقدسة.

هذه البانوراما الشاملة لساحة الشرف والعز وثقتها ورود بعين حساسة وكاميرا رشيقة لتكون وثيقة سينمائية حية وختمتها بمشهد هو من اجمل مشاهد الفيلم حين تقوم احدى الفتيات الجرحى بأخذ دم من جرحها في فرشاة وترسم بها دموع من دم على احدى الصور.

تحية لورود وهي تأخذ المبادرة كأول مخرجة عراقية توثق لهذا الحدث الكبير متمنيا لها الاستمرار بهذا الحماس فمشكلتنا في السينما العراقية هي غياب العنصر النسوي واذا ما ظهر سرعان مايختفي.

سيكون العرض الأول للفيلم في المهرجان الدولي للسينما ضد الإرهاب في أربيل الشهر القادم.

وكالات

1٬171 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments