وزير الاتصالات وملفات فساده.. اين مصطفى الكاظمي منها.. أم ماذا؟

اخبار العراق: لابد من التعريج على الماضي لكي نفهم موقع وزير الاتصالات نعيم ثجيل الربيعي في “الحكومة الجديدة ” بعدما تسّربت الانباء عن مساع لإبقائه في منصبه، ذلك ان الربيعي ترشّح الى المنصب من جهة سياسية داخل تحالف البناء ليس لها من نفوذ واضح في النواب، وتحديدا من قبل شبل الزيدي على الرغم من شموله بالمسائلة والعدالة، لكن المصالح والعقود و المحاصصات الحزبية، والدولارات فوق اعتبار المبادئ.

ولكي يوضع رئيس الوزراء المكلف بالصورة،رغم اليقين بانه يعلم ذلك، لكن لابد من التذكير، بان هناك اتفاقية معروفة لدى الكثير من اقطاب العملية السياسية، تفيد باشتراط شبل الزيدي على الربيعي، ان يكون تعيين مدير مكتب وزير الاتصالات والموظفين الكبار من قبل الزيدي.

هذا يعني ان الربيعي موظفا لدى شبل الزيدي، ليثمر ذلك عن فساد مريع في أروقة الوزارة، واستحواذ الشخصيات النافذة على أموالها وعقودها.

ولان الربيعي يستقوي بالزيدي والجهات التي تدعمه، وهي تحالفات سياسية نافذة، فان لا غرابة في تفضيل مصالح الأحزاب والارصدة على مصالح البلاد، التي تداس اليوم تحت الأقدام، حتى في حقبة الحكومة الانتقالية اذا ما قرّر رئيس الوزراء المكلف، إبقاء الربيعي في منصبه.

كما ان لا دهشة، من ان الأحزاب التي تنادي باجتثاث البعث، وتحارب البعثيين، تستثني الربيعي طالما ظلت الوزارة بنكا للدولارات والتمويل والصفقات.

في ماضي الوزير نعيم الربيعي، ما يفضح ادعاءات أحزاب وشخصيات بانها مع الشعب ومع ضحايا النظام المقبور، ذلك ان سجلات الامن العامة توثّق بان الربيعي، كان مصدر معلومات (وكيل) وكان يكتب تقارير للأمن العامة ويسلمها الى فاضل هلال كاطع عكموز والذي توسّط له، لكي يعمل في المركز القومي للحاسبات ولكي ينقل معلومات عما كان يدور هناك للأمن العامة بعد العام 2004.

لنتصوّر خيانات الأحزاب التي ترفع شعارات الثأر من مجرمي البعث، ان الربيعي حُرم حتى من التدريس لانه مشمول باجتثاث البعث، لكن هذه الأحزاب المنافقة تبقيه وزيرا للاتصالات، حيث لم يمنعه خوفه من ماضيه البعثي، من الفساد والافساد في الوزارة، لأنه اشترى الذمم بالعقود الفاسدة.

اذا كان مصطفى الكاظمي، حريصا على رضا الشعب، وابعاد نفسه عن الصفقات وملفات الفساد، فان عليه ان يحسم امر إزاحة الربيعي، والا فان وراء الاكمة ما وراها.

1٬335 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
خالد حيدر
خالد حيدر
1 سنة

١ بعد ٢٠٠٣ وين اكو دائرة الأمن حتى يكتب تقارير
٢ استاذ في جامعة النهرين قبل استلامه منصب وزير
٣ مواليد ٦٨ وين اكو واحد بهذا العمر مشمول بالاجتثاث