‏الفحص الذاتي للفساد

اخبار العراق: رصد المحرر لصفحة الاكاديمي قاسم حسن..

المتخصّصون في علم الإجتماع :

⁦⁩إذا وضعت كمية من السكر أو الحليب في الشاي- وأنت في فندق- أكثر مما تفعل في المنزل، فإن لديك استعدادا للفساد.

⁦⁩‏إذا كنت تستخدم المزيد من المناديل الورقية أو الصابون أو العطور ، في المطعم أو المكان العام أكثر مما تفعل في المنزل، فإنّه إذا أتيحت لك الفرصة للإختلاس فسوف تختلس.

⁦⁩‏إذا كنت تقدّم لنفسك المزيد من الطعام الذي يمكنك التهامه في الولائم و البوفيهات المفتوحة لمجرد أن شخصاً آخر سيسدّد الفاتورة ، فإذا أتيحت لك فرصة أكل المال العام فستفعل.

⁦⁩‏إذا كنت تتخطى الناس عادة في الطوابير ، فستكون لديك إمكانية التسلّق على أكتاف غيرك للوصول للسلطة.

⁦إذا اعتبرت أن ما تلتقطه من الشارع من مال و غيره هو حقّك فلديك بوادر لصوصية.

⁦⁩‏إذا كنت تهتمّ (عادة) بمعرفة الإسم الأخير بدلاً من الإسم الأول ، فأنت عنصريّ ومن المُحتمل أن تساعد أشخاصاً لمجرّد أصولهم . وكذلك إذا كان يهمك الأشخاص لا الفكر و الإنجازات.

⁦إذا أحببت امرأة لمجرد أنها لا تكلفك شيئا فأنت حتما رخيص ، ومن الجائز جدا أن تبيع نفسك لمن يدفع الثمن.

⁦اذا كنت ترمي الازبال في أي مكان فأنت مخرب للبيئة و لديك استعداد لحرق كل شيء دون مصلحتك الشخصية.

⁦⁩‏إذا كنت تتجاوز إرشادات المرور ، و لم يكن لديك أي اعتبار لإشارات المرور ، فإن لديك استعداداً لكل التجاوزات ولو سقط فيها أبرياء.

⁦اذا كنت متجاوزاً على شبكة الكهرباء دون مقياس الكهرباء فأنت لص تسرق حق الجميع.

⁦كذلك اذا كنت تستخدم الماء الصالح للشرب عبر سحب انبوب بشكل غير رسمي فانت مخرب لديك استعداد للتجاوز على كل شيء.

⁦⁩اذا كنت متجاوزاً على رصيف السابلة فانت اناني و عدواني و تستحق السجن.

⁦⁩‏إذا نظرت إلى هذا الكلام وتساءلت عما إذا كان من الضروري الحديث عن هذه القضايا ؛ فأنت تقدم مصلحتك الشخصية على كشف علل المجتمع… ‏فلنحاول أن نكون أشخاصاً يتمتعون بالتميّز أينما وجدنا ، و تذكر أنّ الأمانة هي ما تفعله بينك وبين نفسك وليس ما تفعله في حضور الناس.

محاربة الفسااد تبدأ من الذات

533 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments