المالية البرلمانية: تخفيض سعر صرف الدينار امام الدولار سيزيد من معدلات التضخم في العراق

أخبار العراق: عبرَت اللجنة المالية في مجلس النواب، الاثنين 7 كانون الاول 2020، عن أملها بوصول مشروع قانون موازنة 2021 الى البرلمان نهاية الاسبوع الحالي او بداية الاسبوع المقبل، بعجز يتراوح بين 40 الى 50 بالمئة، مشيرا الى ان هناك اراء لتخفيض سعر صرف الدينار العراقي امام الدولار الامر يؤثر بشكل سلبي على ملايين الموظفين.

كما حذرت اللجنة المالية البرلمانية من تخفيض سعر صرف الدينار امام الدولار سيزيد من معدلات التضخم ويؤثر بشكل سلبي في اصحاب الدخل المحدود الذين يعتمدون على الرواتب.

وقال مقرر اللجنة احمد الصفار في حديث صحفي ان موازنة2021 قد تصل الى البرلمان في نهاية الاسبوع او بداية الاسبوع المقبل.

عازيا سبب تأخيرها الى التغيرات السريعة في اسعار النفط العالمية التي وصلت الى 49 دولارا للبرميل الواحد والتي دعت الى اعادة النظر في سعر النفط المخطط للموازنة كونه يؤثر في الايرادات والعجز وكيفية التصرف بالانفاق العام.

وتوقع الصفار ان تتراوح نسبة العجز بين 40 الى 50 بالمئة من حجم الانفاق، لافتا الى ان السبب الاخر في تأخر الموازنة يعود الى المفاوضات بين وزارة المالية وصندوق النقد الدولي لتحديد سعر صرف الدينار العراقي.

وكشف الصفار عن وجود اراء لتخفيض سعر صرف الدينار العراقي امام الدولار، مبينا ان هذا الاجراء سيؤدي الى التضخم ويؤثر بشكل سلبي في اصحاب الدخل المحدود الذين يعتمدون على رواتبهم.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

455 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments