الخارجية النيابية تطالب الحكومة بإيقاف تعاقداتها مع الشركات الامنية الاميركية رداً على قرار ترامب

أخبار العراق: طالبت لجنة العلاقات الخارجية النيابية، الخميس 24 كانون الاول 2020، الحكومة العراقية بإيقاف او مراجعة تعاقداتها مع الشركات الامنية الاميركية رداً على موقف حكومتها الأخير، بشـأن العفو عن المدانين في شركة بلاك ووتر.

ودانت اللجنة في بيان ورد لـ اخبار العراق اصدار الرئيس الامريكي دونالد ترامب عفواً عن المدانين في المحاكم الاميركية بشأن ارتكاب جريمة قتل بحق مدنيين عراقيين في العام ٢٠٠٧.

وقالت اللجنة أنها تتابع اجراءات وزارة الخارجية بهذا الخصوص، مطالبة الحكومة العراقية بايقاف او مراجعة تعاقداتها مع الشركات الامنية الاميركية رداً على موقف حكومتها الأخير.

ودانت الخارجية العراقية، الأربعاء الماضي، قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالعفو عن عدد من افراد شركة بلاك ووتر المتورطين بقتل 14 عراقيا في بغداد.

وذكرت الخارجية في بيان ورد لـ اخبار العراق، أنها تتابع القرار الصادر عن رئيس الولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب بشأن إصدار عفو عن عدد من المحكومين بقتل أربعة عشر عراقيا وجرح أخرين في عام 2007، في حادثة إستُنكرت على مستوى الأوساط الدوليّة فضلاً عمّا خلفته من إستهجان ورفض داخليين.

ورأت الوزارة أن هذا القرار لم يأخذ بالإعتبار خطورة الجريمة المرتكبة ولاينسجم مع التزام الإدارة الأمريكية المُعلن بقيم حقوق الانسان والعدالة وحكم القانون، ويتجاهل بشكل مؤسف كرامة الضحايا ومشاعر وحقوق ذويهم.

وأكدت الخارجية أنها ستعمل على متابعة الأمر مع حكومة الولايات المتحدة الامريكية عبر القنوات الدبلوماسيّة لحثها على إعادة النظر في هذا القرار.

وأصدر الرئيس الأميركي دونالد ترامب عفوا عن أربعة حراس أمن من شركة بلاك ووتر للخدمات الأمنية الخاصة كانوا يقضون عقوبات بالسجن لقتلهم 14 مدنيا عراقيا، بينهم طفلان، في بغداد عام 2007، في مذبحة أثارت احتجاجا دوليا على استخدام المرتزقة في الحرب.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

418 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments