الكاظمي يبعث رسالة الى طهران… صبر الحكومة العراقية بدأ ينفد أمام تصرفات الفصائل المسلحة

أخبار العراق: في تصاعد جديد للأزمة بين الحكومة العراقية بقيادة رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، والفصائل العراقية المدعومة من إيران، أصدرت السلطات مذكرة اعتقال بحق المدعو أبو علي العسكري، المتحدث العسكري لكتائب حزب الله العراقي، فيما رجحت مصادر أن يكون العسكري أصبح خارج العراق، خوفاً من استهدافه.

مذكرة الاعتقال هذه تأتي بعد وصف العسكري لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بـ الغادر وتهديده بشكل مباشر وصريح بأن الاستخبارات الأميركية لن تحميه من الفصائل.

وقال مصدر قضائي إن القضاء العراقي أصدر 4 مذكرات توقيف لشخصيات عسكرية ومدنية لها علاقة بالمجموعات التي تطلق الصواريخ على المباني الدبلوماسية والعسكرية في بغداد والمحافظات الأخرى.

وذكر مصدر أمني أن الشخصيات المتورطة هم 3 قادة من كتائب حزب الله وشخصية مدنية، على علاقة بالمدعو أبو علي العسكري.

ومع استمرار التوتر بين حكومة الكاظمي وكتائب حزب الله العراقي وقبلها عصائب أهل الحق، أوفد رئيس الوزراء العراقي مبعوثا خاصا إلى ايران، ونقل رسالة مفادها أن صبر الحكومة العراقية بدأ ينفد أمام تصرفات الفصائل المسلحة.

وقالت مصادر لـ اخبار العراق ان مبعوث الكاظمي سلم رسالة للإيرانيين مفادها أن صبر الحكومة العراقية بدأ ينفد أمام تصرفات الفصائل المسلحة الأخيرة، وأن إيران ستكون أول الخاسرين في حال وقوع صدامات مسلحة.

وحسب مصادر أمنية، بات العراق يمتلك قوات عسكرية وأمنية كبيرة قوامها مليون و800 ألف عنصر عسكري يأتمرون بأوامر مباشرة من الكاظمي لمواجهة أي طارئ وفرض الأمن.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

399 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments