الحكومة العراقية تصر على ضبط الأمن في بغداد.. عمليات تفتيش تنطلق بحثا عن السلاح غير المرخص

أخبار العراق: جددت الحكومة العراقية ، الأحد 3 كانون الثاني 2020، عزمها التصدي للسلاح المتفلت في بغداد.

وأعلنت وكالة الاستخبارات في بيان ورد لـ اخبار العراق، أنها بدأت بعملية أمنية لنزع السلاح غير المرخص في العاصمة العراقية، منفذة عمليات تفتيش ميداني للمناطق المحيطة بمطار بغداد الدولي.

كما أوضحت مفارزها المتمثلة باستخبارات الفوج الثالث اللواء الخامس والسادس التابعان لمديرية استخبارات الشرطة الاتحادية في وزارة الداخلية بدأت عمليات التفتيش ضمن منطقتي الحمدانية والأساتذة في محافظة بغداد، وقد نتج عنها ضبط (٨) بنادق نوع كلاشنكوف وبندقية RBK و(٥)رمانات هجومية و(٥) مخازن عتاد و(٧٦) إطلاقة عتاد بندقية مختلف ومسدس وتجهيزات عسكرية مختلفة .

يشار إلى أن الحكومة أكدت خلال الأيام الماضية عزمها المضي قدما في حصر السلاح المتفلت وحماية البعثات الأجنبية، لا سيما بعد الهجوم الصاروخي الذي استهدف الشهر الماضي محيط السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء.

وأثارت تحركات الحكومة وتصريحات رئيس وزرائها مصطفى الكاظمي استياء عدد من الفصائل المسلحة، التي ردت مهددة ومتوعدة.

وفي تحد جديد للحكومة العراقية، جددت كتائب حزب الله العراقية، الأحد، تأكيدها أنها لن تسمح لأحد بنزع سلاحها

يذكر أنه غالبا ما تشهد العاصمة العراقية عمليات إطلاق لصواريخ الكاتيوشا باتجاه المنطقة الخضراء، ما يحرج الحكومة ويظهرها بمظهر العاجز عن السيطرة على الأمن وتفلت تلك الفصائل الموالية لإيران.

في حين تتهم واشنطن مسلحين مدعومين من إيران بشن تلك الهجمات الصاروخية من حين لآخر على المنشآت الأميركية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

402 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments