كمين يودي بحياة عناصر من الحشد الشعبي بعد ساعات من تنفيذ جهاز مكافحة الإرهاب عمليات “نوعية” ضد داعش

أخبار العراق: استشهد 11 عنصرا في قوات الحشد الشعبي العراقي مساء السبت، 23 كانون الثاني 2021، في كمين لتنظيم داعش شمال بغداد، وفق ما أفاد مصدر أمني .

ونفذ الهجوم ليلا بواسطة أسلحة خفيفة شرق مدينة تكريت، عاصمة محافظة صلاح الدين، ويأتي بعد يومين من تفجيرين انتحاريين في قلب بغداد أسفرا عن استشهاد 32 مدنيا وتبناهما التنظيم المتطرف.

وأصدر الحشد الشعبي بيانا أعلن فيه التصدي “لتعرض” نفذته مجاميع من عناصر تنظيم داعش في منطقة العيث بناحية حمرين شرقي صلاح الدين.

ونعت قيادة العمليات المشتركة القيادي في الحشد الشعبي أبو علياء الحسيناوي ورفاقه الذين إستشهدوا أثناء صدهم تعرضاً لداعش في ناحية حمرين شرق صلاح الدين.

وقالت القيادة في بيان: ما زال رجال العراق يقدمون أرواحهم فداء لتراب هذا الوطن الغالي ويبذلون دمائهم الزاكيات، وها نحن اليوم نزف شهيداً عرف بشجاعته واخلاصه في عمله المهني، الا وهو آمر الفوج الثالث باللواء 22 بالحشد الشعبي الشهيد القائد المغفور له (حسين سعيدان گاطع أبو علياء الحسيناوي) وكوكبة من رفاقه خلال ملاحقتهم لعناصر عصابات داعش الإرهابية شرقي محافظة صلاح الدين.

ويأتي هذا الهجوم بعد ساعات من إعلان جهاز مكافحة الإرهاب العراقي تنفيذ عمليات “نوعية” ضد تنظيم داعش، ردا على الهجوم الانتحاري المزدوج الذي استهدف الخميس سوقا لبيع الملابس المستعملة في ساحة الطيران وسط بغداد.

وكان انتحاري من تنظيم داعش استهدف مجموعة من المتسوقين في بغداد، قبل أن يفجر انتحاري ثان نفسه عندما تجمع حشد لمساعدة الجرحى، مما تسبب بـ استشهاد 32 شخصا وإصابة 110 آخرين.

واستخدم تنظيم داعش، الذي سيطر لسنوات على أجزاء واسعة من العراق، هذا الأسلوب في مناطق عدة.

ونجحت القوات العراقية في القضاء على التنظيم نهاية 2017 بعد معارك دامية. لكن خلايا منه لا تزال تنشط في بعض المناطق البعيدة عن المدن، وتستهدف بين وقت وآخر مواقع عسكرية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

412 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments