الخدمات النيابية: جهات تستغل طريقة التعاقد لتمرير عمليات فساد كبرى.. و المشاريع المتلكئة تجاوزت 7 آلاف مشروع

أخبار العراق: أكدت لجنة الخدمات النيابية، الاثنين 1 شباط 2021، أنها خاطبت المؤسسات الحكومية بشأن منع منح السلف التشغيلية الا بعد تكملة المشروع، فيما بينت ان ازمة المشاريع المتلكئة مرتبطة بنسبة الـ 20 % بالسلف التشغيلية التي كانت تمنح لها في بداية العمل.

وقال عضو اللجنة النائب، جاسم البخاتي، في تصريح صحفي، ان عدد المشاريع المتلكئة قد يصل الى 7 آلاف مشروع، منها ما مضت على توقفه عشرة اعوام، مبينا ان  تلك المشاريع خصصت لها مئات المليارات في الموازنات السابقة، برغم ان نسبة انجازها قبل توقفها كانت متدنية جدا.

وأشار إلى أن ازمة المشاريع المتلكئة يمكن وصفها بأنها مستنقع لا يمكن للحكومة ان تخرج منه من دون خسائر كبيرة، ولهذا ستكون مجبرة على تخصيص الاموال لاستكمالها، منعا لاندثارها او تدميرها .

ويتصدر العراق وبلدان أخرى دول العالم بمؤشرات الفساد على مدار سنوات كان اخرها 2020 هذا ما يقوله تقرير منظمة الشفافية الدولية حول الفساد ومستوياته خلال عام 2020 في 180 دولة ومنطقة عبر العالم.

في الوقت الذي تصدرت فيه الإمارات وقطر المشهد العربي في مؤشر محاربة الفساد، يستمر العراق وسوريا واليمن في آخر المراتب. وبينما تراجع المغرب مقابل تقدم جزئي للجزائر، تعيش مصر وتونس، بلدا “الربيع العربي” تجربتين متناقضتين تماما.

وتتناغم تقارير التي تؤكد تصدر العراق بمؤشرات الفساد مع ما كشفت لجنة الخدمات في البرلمان، الخميس، 28 كانون الثاني، 2021، عن وجود 6000 مشروع متلكئ أغلبها تعود لوزارة الاعمار والاسكان والبلديات.

وذكر عضو اللجنة عباس العطافي في تصريح صحفي، أن حجم المشاريع المتلكئة في عموم المحافظات يصل الى 6000 مشروع اغلبها متلكئ، مشيرا الى ان اللجنة مستمرة باستضافات المسؤولين المعنيين والمتخصصين اضافة الى فتح ملفات المشاريع التي تشوبها شبهات فساد.

وبين أن هناك الكثير من المشاريع فتحت اللجنة ملفات فسادها منها ماء الكوت والاصلاح وطرق رئيسة ومجسرات في البصرة وكذلك مشروع رقم 1 لبناء المدارس وهو محال من قبل وزارة التربية ولم تنجز هذه المشاريع منذ 2012.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

367 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments