ذوو متوفي يحطمون أجهزة باهظة الثمن تستخدم لعلاج مرضى كورونا في مستشفى الحسين بالناصرية

أخبار العراق: أفاد مصدر في مستشفى الحسين التعليمي في الناصرية، السبت 26 حزيران 2021، بتحطيم ذوي مريض توفي جراء فيروس كورونا، لأجهزة باهظة الثمن تستخدم لعلاج المصابين بالفيروس في المستشفى.

وقال المصدر لـ اخبار العراق، إن ذوي مريض توفي جراء إصابته بفيروس كورونا، حطموا أجهزة طبية في ردهة الـ UN المخصصة لعزل المصابين بالفيروس، وأيضاً داخل الانعاش الباطني في المستشفى.

وتعرض الأطباء العراقيون بعد عام 2003 لموجة اعتداءات تمثلت في القتل والخطف والتهديد العشائري والاعتداءات الجسدية واللفظية.

وتفاقمت ظاهرة الفساد في المؤسسات الصحية وانعكست بشكل كبير على نوعية الخدمات المقدمة للمرضى.

ويقول الدكتور كاظم حسن، إنه غالباً ما يتم الاعتداء على الطبيب بسبب نقص الخدمات الطبية التي هي بالأساس خارج إرادته، فيظن المواطن أن التقصير سببه الطبيب لا المؤسسة التي أرهقها الفساد.

ويقول مراقبون إن سبب الاعتداء على الأطباء ضعف القانون وغياب هيبة الدولة، وشيوع مفهوم اللادولة، فهناك جهات أقوى من الدولة بإمكانها الدفاع عن المعتدي.

وتعيش الكوادر الطبية في العراق ظروف صعبة وهي تجابه جائحة كورونا، إذ بلغ عدد الإصابات بين الأطباء أكثر من 1300، توفي 36 منهم، فضلا عن الحالات الحرجة، كما ان الوباء ونقص الخدمات من جهة والتهديدات العشائرية والاعتداءات من جهة أخرى، في مجموعها عوامل تتربص بالعاملين في الحقل الطبي.

هيثم الجبوري اشترى اللجنة المالية بـ 22 مليون دولار بعدما كان يسكن في غرقة صغيرة بجامعة بابل

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

349 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments