مفوضية الانتخابات تنفي مجدداً تسجيل انسحابات رسمية وتتحدث عن المقاطعة

أخبار العراق: أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الجمعة، إنهاء الاستعدادات اللوجستية للعملية الانتخابية المقبلة، وفيما جددت تأكيدها على جهوزيتها لإجراء الانتخابات في موعدها المحدد، أشارت إلى أنها بصدد إجراء المحاكاة الثانية لفحص أجهزة إعلان النتائج في نهاية شهر آب الجاري.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية، جمانة الغلاي، للوكالة الرسمية، إنّ “عمل المفوضية فني قانوني واداري، ومن مهامها توفير الامن الانتخابي للمرشح والناخب”.

وأضافت الغلاي أنّ “توفير الحماية للناخبين والمرشحين خارج مراكز الاقتراع من مسؤولية الحكومة، أما مسؤولية توفير الأمن الانتخابي للناخب الذي يدخل مراكز الاقتراع وتوفير الأمن للمراكز وسلامة الموظفين والمكاتب فهي تقع على عاتق اللجنة الأمنية العليا للانتخابات”.

وبشأن استغلال المال السياسي من قبل بعض المرشحين، قالت الغلاي، إن “المفوضية شكلت لجاناً رئيسة وفرعية لمتابعة الحملات الانتخابية، وتقوم باستقبال شكاوى المواطنين الذين يوثقون مثل تلك الحالات لاتخاذ الإجراءات اللازمة”.

وأكّدت أنّ “باب المفوضية مفتوح لاستقبال لكل من يقدم شكاوى حول المخالفات الانتخابية واستغلال المال السياسي ولكن أن يكون موثقاً بأدلة ملموسة وواضحة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بخصوص هذا الموضوع”.

وبخصوص انسحاب بعض الكتل السياسية من العملية الانتخابية، أكدت الغلاي، أنّ “المرشحين البالغ عددهم 3249 مرشحاً لم يقدم أي مرشح منهم طلباً للانسحاب، إضافة إلى ذلك فإن المفوضية أغلقت الانسحاب في 20 حزيران، حيث كان موعداً نهائياً لتقديم طلبات الانسحاب”.

ولفتت إلى أنّ “المفوضية مستمرة في عملها وتعمل حالياً ضمن مرحلة الاقتراع وتقوم بإنجاز ما عليها من مهام”، مؤكدة أنّ “الانسحابات والحديث عن مقاطعة الانتخابات لا يؤثران على عمل المفوضية”.

مفوضية الانتخابات تنفي مجدداً تسجيل انسحابات رسمية وتتحدث عن المقاطعةمصادر: بريد الموقع – متابعات –

 

213 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments