مليونية الولاء والطاعة للصدريين تتأرجح بين التأكيد والنفي

أخبار العراق: كشفت مصادر لـ اخبار العراق، الخميس 26 آب 2021، عن ان مقتدى الصدر بصدد إعلان إنهاء مقاطعة الانتخابات بموجب (وثيقة اتفاق وطني) تم ابرامها، الاربعاء، في اجتماع مغلق لقادة القوى السياسية الشيعية.

وقالت المصادر، أن عمار الحكيم و هادي العامري سيحملان، الخميس، وثيقة الاتفاق الوطني الى الحنانة في مدينة النجف، لاقرارها مع مقتدى الصدر بعد ان أقرها ممثلوه في الاجتماع العام في العاصمة بغداد.

وتتضمن الوثيقة المؤلفة من ثلاثة صفحات نصوصا تتعلق بالنزاهة الانتخابية، واخرى تحدد برنامجا للحكومة القادمة وتلزمها بتنفيذه، وتعديلات لمواد قانونية، وفقرة خاصة بانهاء تواجد القوات الاجنبية، واخرى ترتبط بانهاء السلاح المنفلت، واي انشطة مسلحة خارج اطار الدولة.

وبينت المصادر ان “دعوة مليونية الولاء والطاعة التي وجهها مدير مكتب الصدر ابراهيم الجابري، هي تمهيدا لاعلان مقتدى الصدر بيان انهاء المقاطعة خلافا لما تمت اشاعته بانها لتأجيل الانتخابات”.

ونفى عضو التيار الصدري عصام حسين، الخميس 26 اب 2021، عزم التيار تنظيم تظاهرة، متهماً جهتين شيعيتين، بالوقوف وراء نشر اشاعات ضد التيار الصدري.

وقال حسين في تصريح، تابعته اخبار العراق، ان هناك مواقع على التواصل الاجتماعي تنشر اخباراً كاذبة، مفادها عزم التيار الصدري تنظيم تظاهرة تطالب بتقويض الانتخابات، مشيرا الى “عدم وصول أوامر من النجف بهذا الخصوص”.

وعدّ حسين، نشر مثل هكذا اخبار “أمراً خطيراً”، متهماً الاحزاب والتيارت الفرحة بعدم مشاركة التيار الصدري بالانتخابات مثل دولة القانون والفتح وغيرها ممن تقف وراء نشر هذه الاشاعات.

وتداولت وسائل التواصل الاجتماعي، الخميس، انباء مفادها ان التيار الصدري يخطط لتنظيم تظاهرة تطالب بتأجيل الانتخابات المقبلة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

326 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments