مهاجرون بينهم عراقيون عالقون على الحدود بين بيلاروس وبولندا ولاتفيا

اخبار العراق: قالت السلطات البيلاروسية، الجمعة 3 ايلول 2021، إن مجموعات من المهاجرين، معظهم من العراق وأفغانستان، عالقون على حدود بيلاروس مع بولندا ولاتفيا.

وأوضح نائب رئيس لجنة الحدود في بيلاروس، رومان بودلينيف، إنه في الوقت الحالي هناك أربع مجموعات على الأقل من المهاجرين، معظمهم من العراق وأفغانستان، ويبلغ إجمالي عددهم حوالي 60 شخصا، عالقين على حدود بيلاروس مع الاتحاد الأوروبي.

وقال بودلينيف: في الوقت الحالي، رصدنا مجموعات من اللاجئين على الحدود، اثنتين على الحدود مع لاتفيا، واثنتين على الحدود مع بولندا.

ويبلغ إجمالي عدد المهاجرين في هذه المجموعات حوالي 60 شخصا.

وشدد على أن الوضع يتغير كل ساعة، مشيرا إلى أنه من الصعب تتبع تحركات المهاجرين، لأن زملاءنا من حرس الحدود من دول الاتحاد الأوروبي المجاورة يحاولون باستمرار دفع اللاجئين، بمن فيهم النساء والأطفال، إلى أراضينا، وغالبا باستخدام القوة البدنية والوسائل الخاصة، والترهيب بالأسلحة والكلاب.

وفي ظل الفوضى التي يعيشها العراق، وتراجع المستوى الأمني والاقتصادي، يحاول العراقيون لاسيما من فئة الشباب، الحصول على حياة افضل في الدول الاجنبية.

وتشير الاستطلاعات الى ان الشباب المهاجر لا يرغب في العودة إلى الوطن، لشعوره بان لا مستقبل ينتظره.

وتتحمل الدولة العراقية مسؤولية فرار الشباب البلاد، نتيجة البطالة والتهميش، فضلا عن نقص الخدمات ومتطلبات الحياة العصرية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

229 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments