الحكومة تضع دوريات أمنية لحماية الحملات الانتخابية 

أخبار العراق: أعلنت وزارة الداخلية، الاثنين 13 أيلول 2021، عن تكليف دوريات أمنية لحماية الحملات الانتخابية ورصد أية خروقات، فيما كشفت عن نوعين من عمليات الرصد.

وقال مدير العلاقات والإعلام في وزارة الداخلية، اللواء سعد معن في تعليقه على ظاهرة تمزيق الملصقات الانتخابية، إن مجلس القضاء داعم للمناخات الانتخابية، وبالتالي فقد شدد على محاسبة من يقوم بتمزيق الملصقات والدعايات الانتخابية وفق أحكام قانون الانتخابات، إضافة إلى موضوع قانون العقوبات، مبيناً أنه تم تكليف دوريات أمنية بحماية هذه الدعايات.

وأضاف: في الوقت الذي نشدد فيه على حماية الحملات الترويجية للمرشحين، نؤكد ضرورة وضع الملصقات والدعايات في الأماكن المخصصة لها، من دون التجاوز على الممتلكات الخاصة والعامة.

ولفت معن إلى أن الرصد والمراقبة ليسا فقط على المستوى الميداني وإنما في الجانب الإلكتروني أيضاً ولديها جهد كبير بهذا الصدد، لاسيما من يستخدم الخطاب الطائفي أو العرقي.

وأصدر مجلس القضاء الاعلى، الخميس 9 ايلول 2021، توجيها يقضي باتخاذ الاجراءات القانونية بحق من يعتدي على صور المرشحين او برامجهم المنشورة في الاماكن المخصصة لها.

ورصدت اخبار العراق، في 4 ايلول 2021، ملصقات ممزقة لمرشحي الانتخابات في العراق.

وانطلقت الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية العراقية، المقرر إجراؤها في العاشر من تشرين الاول المقبل، وسط مخالفات وصلت إلى حد تمزيق الملصقات الدعائية للمنافسين، وهو الأمر الذي اعتبره مراقبون ظاهرة غير حضارية ولا تتناسب مع الديمقراطية.

ووصف مراقبون للانتخابات من يقوم بهذه التصرفات بالمفلسين الذين يخشون من قوة الجهات الأخرى.

وعملية تمزيق الملصقات اما عشوائية يقوم به أشخاص متذمرون من الوضع الحالي وفشل السياسات السابقة للمرشحين، او متعمدة تقوم به كيانات سياسية منافسة.

وتعتبر هذه الممارسات تحديا كبيرا للعملية الانتخابية، قد تؤدي الى فوضى.

و المنافسة غير المشروعة تعتمد التسقيط والخروج عن المألوف، وتخطي القانون من أجل تحقيق المكاسب الانتخابية.

وتفقد المخالفات القانونية للمرشحين في حملاتهم الانتخابية، الامل عند العراقيين، اذ كيف يمثلهم أشخاص يخالفون القانون؟.

وفي وقت سابق، وضعت المفوضية ضوابط لتنظيم الحملات الانتخابية تتمثل في منع الاعتداء على حملات المرشحين الآخرين، وأن لا تقترب الحملة الانتخابية مسافة 100 متر من أي مركز اقتراع، وأن لا تتضمن دعوات إلى النعرات الطائفية والقومية والتكفيرية.

ومن المقرر أن تجري الانتخابات التشريعية في 10 تشرين الأول المقبل.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

227 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments