قرار فصل الذكور عن الاناث بمعاهد التدريس يلاقي الرفض: يولد صعوبات اجتماعية

أخبار العراق: عبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، عن استيائهم من قرار وزارة التربية القاضي بفصل الذكور عن الإناث في معاهد التدريس الأهلية في عموم المحافظات.

قرارات التربية جاءت على خلفية انتشار مقطع فيديو مسرّب من حفل توديع أقيم في بغداد لمعهد تدريس أهلي، رافقه عبارات نابية وصخب في الحفل، كما نشر مقطع فيديو آخر لأستاذ فيزياء يلقي كلمات اعتبرت خادشة للحياء على طلابه في معهد تقوية أهلي أيضًا.

وقال التدريسي في احد مدارس كربلاء، صلاح ياسر أنّ قرار فصل الذكور عن الإناث في معاهد التقوية الأهلية صحيح، ومبينا إنّ الفترة الماضية شهدت العديد من الحالات التي خرجت عن العادات العراقية في المعاهد المختلطة.

لكن التدريسي في بغداد، عمران يونس اختلف بالرأي مع صلاح، حيث قال إنّ القرار لا يدخل ضمن الإصلاح التربوي في العراق وغير صائب، كون وزارة التربية ركزت على معاهد التقوية وأهملت المدارس الحكومية والأهلية.

نقابة المعلمين العراقيين لم تقف مكتوفة اليدين، حيث قالت أنّ اتخاذ وزارة التربية هكذا قرار، جاء لإرضاء الرأي العام الغاضب من تصرفات معلم مسيء.

وقال نقيب المعلمين عباس السوداني إنّ الطلبة سيذهبون إلى الجامعة في النهاية وسيكون هناك اختلاط، كما بيّن أنّ قرار وزارة التربية هو رد فعل على إساءة أحد المعلمين في معهد للتدريس، إلا أنه ولد رد فعل مستهجن على وسائل التواصل الاجتماعي.

الطالب ياسر الجنابي أيد القرار بالقول إنّه إيجابي كونه يتيح للطلبة التركيز أكثر على الدراسة خصوصًا للمراحل المنتهية.

لكن الطالب سجاد العامري قال ان قلة الاختلاط بين الجنسين يسبب العديد من الصعوبات التي تواجههم مستقبلاً سواءً في المراحل التعليمية أو المراحل الاجتماعية عقب التخرج من الجامعات.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

74 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments