عسكري امريكي خدم بالعراق يكشف عن عائدية فيلا الظواهري بأفغانستان

أخبار العراق: اوضح تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية، الخميس 4 اب 2022، ان الفيلا التي قتل فيها زعيم تنظيم القاعدة بطائرة مسيرة في افغانستان تعود للوكالة الامريكية للتنمية الدولية تعاقدت على تأجيره بالدولار لمدة عشر سنوات.

وذكر التقرير ان موضوع الفيلا كشف عنه متعاقد امريكي مدني كان يعمل في افغانستان ويدعى دان سموك الذي قال إن شرفة الفيلا في كابول حيث قُتل زعيم القاعدة كان مكانًا يعرفه جيدًا، واعتاد أن يقف فيه عندما كان يعمل في أفغانستان في مشروع مساعدات حكومية أمريكية.

واضاف ان تقارير وكالة الاستخبارات الامريكية كانت تشير الى معلومات مسربة ان الظواهري كان يحب الوقوف في تلك الشرفة لانها تطل على منظر العاصمة كابول وقد تم تنفيذ العملية حينما كان يقف هناك.

واوضح التقرير ان المنزل الكريمي ذو التفاصيل الرملية البرتقالية وجدران الشرفة ذات المرايا الخضراء كان في حي يشتهر بالاستيلاء على اراضيه وممتلكاته من قبل أمراء الحرب والنخبة من التكنوقراط في الجمهورية الأفغانية، التي انهارت الصيف الماضي.

وبين انه ومع تصاعد الحرب تم تأجير العديد من الفيلات التي حشروها في قطع صغيرة من الأرض من قبل المنظمات غير الحكومية والمقاولين ومنها تلك الفيلا التي كانت تابعة للوكالة الامريكية للتنمية.

واكد سموك، وهو من قدامى المحاربين العسكريين الأمريكيين في العراق، والذي قضى سنوات أيضًا في العمل كمدني في أفغانستان، أنه عاش في نفس المكان الذي عاش فيه أحد الرجال الذين خططوا لهجمات 11 ايلول.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

58 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments