حزب بارزاني يتخوف من ثورة الجياع والمهمشين ويعتبرها مسيسة

أخبار العراق: علق عضو الحزب الديمقراطي الوهدفها كردستاني إدريس شعبان، السبت 6 اب 2022، على التظاهرات التي من المؤمل ان تنطلق اليوم السبت في مدن كردستان.

وقال شعبان إن تظاهرات اليوم التي حشد لها حراك الجيل الجديد سياسية وهدفها إعلامي لزعزعة الوضع في الإقليم.

وأضاف أن ملف انتخابات كردستان لايحل عبر تحشيد الشوارع واستغلال حاجة الشباب والمواطنين، وانما من خلال الحوار والتفاوض، لذلك فأن تظاهرات اليوم يجب التعامل معها على أنها تهدف لزعزعة الوضع.

وطالب مركز ميترو المعني بحرية الصحافة والإعلام في اقليم كردستان، حكومة الاقليم بالافراج الفوري عن الناشطين المدنيين الذين دعوا الى تظاهرات سلمية ضد الفساد واجراء الانتخابات في موعدها.

وقال المركز في بيان ان الاعتقالات مرفوضة ولاتنسجم مع مباديء حقوق الانسان، حيث قامت قوات امنية في بعض مدن الاقليم بحملة من الاعتقالات طالت ناشطين في حراك الجيل الجديد وناشطين مستقلين دعوا الى تظاهرات للتعبير عن آرائهم ومطالبهم.

وحسب تصريحات الناشطين في الحراك ان الشعارات ستكون موحدة ومن بينها إقامة الانتخابات في موعدها وإنهاء الفساد المالي والإداري ونهب الثروات، فضلا عن توزيع رواتب الموظفين في موعدها المقرر، وتخفيض سعر المحروقات.

واكد المركز، ان حق التظاهر مكفول حسب الدستور العراقي و قانون حق التظاهر في اقليم كوردستان و لا يجوز تقييده أو التصدي له بالعنف.

وفي وقت سابق، قال عضو برلمان إقليم كردستان دياري أنور، أن الشعب الكردي نفذ صبره على سوء الأوضاع الاقتصادية في الإقليم.

وقال أنور إن رفع سعر الوقود لمعدلات قياسية تجاوزت حدود المعقول هي بمثابة تحدي للشعب.

وأضاف أن تأخير توزيع الرواتب، وأيضا وجود الآلاف من العاطلين عن العمل، وارتفاع معدلات الفقر، كلها تنذر بتظاهرات كبرى ضد سوء الأوضاع التي تتحملها أحزاب السلطة الحاكمة.

وبين فترة واخرى يتظاهر المئات من سواق المركبات في اربيل و السليمانية احتجاجا على ارتفاع أسعار الوقود.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

56 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments