احمد عبد الغفور.. مُحب الجمناستك وبطل تزوير العقارات الذي حوّل ديوان الوقف السني لإقطاعية خاصة!

صدرت، الخميس 8 كانون الأول 2022، أوامر قبض بحق رئيس ديوان الوقف السني الأسبق أحمد عبد الغفور.

وقالت المصادر ان الأوامر صدرت على خلفية هدر 110 مليار دينار.

اخبار العراق تنشر معلومات حول احمد عبد الغفور:

في عام 2013، قررت الحكومة العراقية اقالة رئيس ديوان الوقف السني احمد عبد الغفور، لتورطه بقضايا فساد كبيرة.

واختفى عبد الغفور، عن الأنظار بعدما سلطت الإقالة، الضوء على ملفات فساده الكبيرة.

واصدر مجلس القضاء الأعلى، في عام 2020، قرار الحكم بالسجن 15 عامًا ضد عبد الغفور السامرائي بعد إدانته بقضية فساد.

وذكر المركز الإعلامي في مجلس القضاء الأعلى في بيان، أنّ محكمة جنايات الكرخ/ الهيئة الثالثة أصدرت حكمًا بالسجن المؤقت لمدة 15 سنة على رئيس ديوان الوقف السني الأسبق عن جريمة الإضرار العمد بأموال الجهة التي يعمل فيها.

وأضاف البيان، أنّ الحكم صدر على المتهم الهارب عن جريمة شراء عقار بمبلغ ستة مليارات وسبعمئة وستة وستين مليون وخمسمائة وأربعة وعشرين ألف دينار، وتعمده الإضرار بأموال الجهة التي يعمل فيها خلافًا لأحكام قانون الاستملاك رقم 12 لسنة 1981.

وأوضح البيان، أنّ سعر العقار وحسب ماورد بكتاب مديرية التسجيل العقاري هو ملياران ومئة وسبعة ملايين دينار عراقي، مشددًا أنّ المتهم قصد المنفعة الشخصية من هذه العملية.

وتورط عبد الغفور بعمليات فساد مالي وهدر الأموال العامة في جامع ام القرى ببغداد، وذلك في عام 2010 وفقاً للجنة النزاهة النيابية.

وقالت اللجنة حينها ان المعلومات التي وردت تفيد بأن السامرائي شيد 17 شقة سكنية ومسبح مغلق داخل جامع ام القرى اضافة الى تشييده ناعور وثلاث نافورات بمبالغ خيالية داخل الجامع الى جانب بناءه قاعة كبيرة للجمناستك ومكوى للملابس واستورد كلاب بوليسية سعر الواحد 17 الف دولار وخصص لاطعام الواحد 100 الف دينار.

وبينت ان الهلال الاحمر تتبرع الى الديوان بمبلغ 700 الف دولار كل ستة اشهر لدعم اليتامى والارامل الا ان المعلومات التي وردت للجنة النزاهة في مجلس النواب تؤكد ان 20% من هذه المبالغ تصرف على العاملين في الجامع وبقية المبلغ يختفي.

وتقول مصادر ان ديوان الوقف السني تحول الى اقطاعية خاصة حينها لرئيس الديوان وابنائه واقاربه.

وقال مطلعون على خفايا الفساد في هيكل الوقف السني ان احمد عبد الغفور قد شكل (مملكة) من ‏اقاربه يهيمنون على اموال ومفاصل العمل في الوقف الذي يعتبر اغنى مؤسسة دينية سنية في العراق.

80 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments